المساهمون

بناء ASKfm أكثر أماناً هو جهد تعاوني، ومركز السلامة يوفر بحوثاً وتوجيهات من وجهات نظر متعددة من الخبراء الأكثر دراية بشباب العالم الرقمي والمشاكل التي تواجههم. يوجد أدناه قائمة متزايدة بالخبراء العالميين الذين نفخر بتواجدهم كمساهمين محررين لمواد مركز السلامة. إذا كنت مهتماً بالانضمام إليهم، أو لديك سؤال لخبرائنا فارسل لنا رسالة هنا.

آن كوليير و لاري ماجد من ConnectSafely

ConnectSafely.org هي منظمة غير ربحية رائدة في السلامة على الإنترنت مقرها في وادي السيليكون، ومكرسة لتوعية مستخدمي تكنولوجيا الاتصالات بمواضيع السلامة والخصوصية والأمن في وسائل الإعلام الرقمية والاجتماعية. يقدم المديران المشاركان في ConnectSafely.org - لاري ماجد وآن كولير - نصائح سلامة وكتب توجيهية ومقالات إرشادية تستند إلى بحوث، علاوة على الأخبار والتعليقات على مجموعة متنوعة من المواضيع ذات الصلة بالتقنيات والمجالات الرقمية والأنشطة أخرى.

د. ريتشارد جراهام

د. ريتشارد جراهام هو استشاري أطفال وطبيب نفسي للمراهقين وأصبح مؤخراً المدير الطبي لإدارة المراهقين في صندوق مؤسسة تافيستوك وبورتمان التابعة لهيئة الخدمات الصحية الوطنية، وهي واحدة من أهم الخدمات السريرية المقدمة للشباب الذين يعانون من المشاكل النفسية في المملكة المتحدة. وخلال العقد الأخير تمركز عمله على أثر التكنولوجيا الرقمية على النمو. في البداية كان تركيزه على الدور الذي تلعبه وسائل الإعلام والترفيه المرئية في الاضطرابات المتعلقة برؤية الشخص لشكل جسمه، وفي الآونة الأخيرة اتجه لاستكشاف تأثير الأجهزة المتصلة ووسائل التواصل الاجتماعي والتطبيقات وألعاب الفيديو على المراهقين والأطفال الأصغر سناً. في عام 2010 أسس أول مركز في المملكة المتحدة مخصص لمكافحة إدمان التكنولوجيا لدى الشباب في مستشفى نايتنجيل، وساهم بصفته المدير الطبي في تنمية خدمة الصحة النفسية "Big White Wall" وهي خدمة يتم تقديمها على الإنترنت وحائزة على العديد من الجوائز. د. جراهام ساهم أيضاً في حركة 'فيسبوك من أجل الخير' في المملكة المتحدة والتي أدت إلى نشر مبادئ (رامب) التوجيهية التي تشجع الخير على الإنترنت. في عام 2012 تمت دعوته للانضمام إلى مجموعة البراهين الخاصة بالمجلس الوطني للمملكة المتحدة لسلامة الطفل على الإنترنت (UKCCIS). في الآونة الأخيرة ترأس البرنامج الدولي لإدارة الصحة النفسية (http://www.iimhl.com) المعني بالصحة النفسية على الإنترنت في تافيستوك والذي يضم قادة دوليين في مجال الصحة النفسية على الإنترنت، وانضم إلى البارونة سوزان جرينفيلد في "مهرجان تشلتنهام الأدبي" لمناقشة تأثير التكنولوجيا على الدماغ.

مارسالي هانكوك

هانكوك مارسالي هي الرئيسة المؤسسة والمديرة التنفيذية لـ iKeepSafe.org، وهي شبكة دولية تتألف من أكثر من 100 من القادة السياسيين والمعلمين والعاملين في مجال إنفاذ القانون وخبراء التكنولوجيا والمحامين جمعهم الالتزام بالمساعدة في تتبع أثر الأجهزة المتصلة بشبكة الإنترنت على الشباب. تعمل السيدة/ هانكوك - الفائزة بجائزة FOSI للإنجاز المتميز للعام 2009 - مع مجموعات دولية في قضايا المواطنة الرقمية مثل السلامة على الإنترنت والأمن والأخلاق والمسؤولية بما في ذلك تطوير ممارسات وأدوات إنترنت آمنة في العديد من البلدان حول العالم. وتتضمن خبرتها الواسعة قيادة مبادرات مع وزارة العدل، ووزارة التعليم، والشراكة الدولية متعددة الأطراف ضد التهديدات على الإنترنت (IMPACT)، و EduSummit، وإدارة المعلومات والاتصالات السلكية واللاسلكية الوطنية (NTIA)، والاتحاد الدولي للاتصالات التابع للأمم المتحدة (ITU)، وجماعة حماية الطفل على الإنترنت (COP)، علاوة على جهات أخرى. وقد خدمت في المجالس الاستشارية للمستهلك، وشاركت في لجان السلامة على الإنترنت للشركات الكبرى: مثل إي تي آند تي، وفيرايزن، و سي سي آي، وكومكاست، وياهو، ومايكروسوفت، وجوجل، واي أو إل، وسيمانتيك، وشركات أخرى.

هيمانشو (هيمو) نيجام

هيمانشو (هيمو) نيجام هو خبير في السلامة والأمن والخصوصية على الإنترنت، والرئيس التنفيذي لشركة إس إس بي بلو، وهي شركة استشارات في أمن الإنترنت. وهو أحد المشاركين باستمرار في شبكة سي إن إن، و ايتش إل إن، وإن بي سي، وإم إس إن بي سي، وديد لاين، وهوليوود ريبورتر، وقناة فوكس نيوز، وسي بي إس، وموقع ايتش إل إن تي في. كما أنه يعمل بشكل وثيق مع الشركات الموجودة على الانترنت، وكذلك المشاهير الموهوبين، وصناعة هوليوود في مجالات السلامة، والأمن، وقضايا الخصوصية التي تواجههم وتواجه الجمهور. للتسجيل في المعلومات والأخبار الأسبوعية لـ OnlineSafety.tv يرجى النقر هنا، وتسجيل إعجابك بصفحتنا على فيس بوك، ومتابعتنا على تويتر. زر أيضاً موقع هيمو الشخصي.

د. جاستين باتشين

د. باتشين هو مدير مشارك في مركز أبحاث التنمر الإلكتروني، وكاتب وباحث مرموق في مجال التداخل بين المراهقين والتكنولوجيا، مع التركيز بصفة خاصة على مواضيع التنمر الإلكتروني، والشبكات الاجتماعية، وتبادل المحتوى الجنسي على الأجهزة المحمولة. وهو المؤلف المرموق (مع سمير هيندوجا) لكتاب "جراح الكلمات: امحوا التنمر الإلكتروني وانشروا الرحمة" الموجه للمراهقين، وكتاب "التنمر خارج فناء المدرسة: منع التنمر الإلكتروني والرد عليه" الذي تم اختياره من ForeWord Reviews كأفضل كتاب تربوي في العام. واشترك الإثنان أيضاً في تأليف كتاب "وجهات نظر الخبراء في منع التنمر الإلكتروني والرد عليه "، وكتاب "المناخ المدرسي 2: منع التنمر الإلكتروني وتبادل المحتوى الجنسي عبر الأجهزة المحمولة في كل غرفة دراسة على حدة"، علاوة على نشره عدداً من المجلات والدوريات الأكاديمية والمهنية. د. باتشين ألقى محاضرات في البيت الأبيض وفي أكاديمية مكتب التحقيقات الفيدرالية، وتم استضافته على سي إن إن، و إن بي آر، وفي نيويورك تايمز لمناقشة المسائل المتعلقة باستخدام وسوء استخدام المراهقين للتكنولوجيا. د. باشتين يعمل حالياً كأستاذ للعدالة الجنائية في قسم العلوم السياسية بجامعة ويسكونسن-او كلير، وهو حاصل على درجتي الماجستير والدكتوراه في العدالة الجنائية من جامعة ولاية ميشيجن، والبكالوريوس في علم الاجتماع تخصص العدالة الجنائية من جامعة ويسكونسن - سوبرير.

تيريزا بايتون

تيريزا بايتون إحدى المشاركات في ASKfm وهي واحدة من أهم الخبيرات المرموقات في الولايات المتحدة الأمريكية في أمن وجرائم الإنترنت، والحد من الاحتيال، وتطبيق التكنولوجيا. وبصفتها "المدير التنفيذي للمعلومات" في البيت الأبيض في الفترة من 2006 إلى 2008 - أول امرأة تشغل هذا المنصب في التاريخ - فإنها كانت تدير قطاع تكنولوجيا المعلومات للرئيس وثلاثة آلاف موظف. وبصفتها مؤسسة لشركة فورتالايس سولوشنز، ذ.م.م - وهي شركة استشارية في مجالات الأمن والمخاطر والاحتيال - فإنها تقدم خبرتها الآن للمنظمات الكبيرة والصغيرة لمساعدتهم على تحسين نظم تكنولوجيا المعلومات لديهم ضد التهديدات غير المحددة الناشئة على الإنترنت. بالإضافة إلى شغفها لخدمة مجتمع الأعمال، فإنها متحمسة لتربية الأطفال في العصر الرقمي ليتمتعوا بالقوة والثقة والأمان ويعرفوا حقوقهم في الخصوصية. كما أنها تعمل كخبيرة إنترنت لبرنامج "أمريكا الآن" الذي يعرض على أكثر من قناة، وشاركت في تأليف كتاب "الخصوصية في عصر البيانات الكبيرة: التعرف على التهديدات، والدفاع عن حقوقك، وحماية عائلتك"، كما اشتركت في تأليف كتاب "حماية هويتك على الإنترنت: هل أنت عارٍ على الإنترنت؟". وقد تم استضافة بايتون في برنامج "كاتيز تيك" الذي تقدمه كاتي كوريك، وفي "ذا ديلي شو" مع جون ستيوارت حيث ناقشت أكبر التهديدات على خصوصية وأمن عائلتك.

الدكتور/ جون درابر

الدكتور درابر لديه حوالي 25 عامًا من الخبرة في مجال التعامل مع الأزمات النفسية والوقاية من الانتحار، ويعتبر واحدًا من الرواد الخبراء في البلاد في ممارسات مراكز اتصال الأزمات النفسية (الخط الساخن، والدردشة على شبكة الإنترنت، وخدمات الرسائل القصيرة، وما إلى ذلك)، كما أنه يشرف أيضًا على جميع جوانب الشبكة القومية للمساعدة في منع الانتحار التي تمولها الحكومة الاتحادية والتي تتكون من أكثر من 160 مركز أزمات في جميع أنحاء البلاد. يقدم الدكتور درابر باستمرار عروضًا توضيحية في المؤتمرات الوطنية للموضوعات المتعلقة بأفضل الممارسات في التعامل مع الأزمات النفسية والوقاية من الانتحار بالإضافة إلى استخدام التقنيات المبتكرة (الرسائل النصية، والدردشة، والبرامج أخرى على الإنترنت، إلخ) في مساعدة الأشخاص الذين يعانون من الاضطرابات العاطفية. يناقش الدكتور درابر أيضًا في كثير من الأحيان دور الأشخاص الذين لهم خبرة مع الانتحار (الناجين من محاولة الانتحار، أو من فقدوا أشخاص عزيزين بسبب الانتحار، إلخ) في الوقاية من الانتحار. تم اقتباس آراء الدكتور درابر في العديد من وسائل الإعلام منها نيويورك تايمز، اي بي سي نيوز، نيويورك بوست، تايم، وغيرها.

اري ماجد

لاري ماجد هو الرئيس التنفيذي لـ ConnectSafely.org ومؤسس SafeKids.com. لاري هو مؤسس والقائم على تشغيل موقعين معروفين للسلامة على الإنترنت: SafeKids.com و SafeTeens.com. يعمل لاري أيضًا كمحلل تكنولوجي على التلفزيون في شبكة سي بي اس نيوز، وهو كاتب مقالات أيضًا لصُحف سان خوسيه ميركوري نيوز، وفوربس، وهافينغتون بوست علاوة على العديد من الصحف الأخرى. كان ماجد أول شخص ينشر صورة لطفل مفقود على الانترنت في محاولة لإنقاذ الطفل بولي كلاس في عام 1993 مما أدى إلى عمله مع المركز الوطني للأطفال المفقودين والمُستغلين، وهو يشغل الآن منصب عضو مجلس إدارة في هذا المركز. بالإضافة إلى ما سبق فإن له العديد من المؤلفات الإرشادية للسلامة على الإنترنت منها "سلامة الأطفال على الطريق السريع للمعلومات" و"سلامة المراهقين على الطريق السريع للمعلومات" للمركز الوطني للأطفال المفقودين والمُستغلين. عمل لاري ضمن مجموعة عمل "السلامة والتكنولوجيا على الانترنت" في إدارة أوباما حيث ترأس اللجنة الفرعية للتعليم وكتب القسم الخاص بالتعليم في التقرير المقدم إلى الكونجرس. لاري عضو أيضًا في المجالس الاستشارية لمؤسسة تثقيف الانترنت ومعهد سلامة الأسرة على الإنترنت وعمل في فريق العمل التقني لسلامة الإنترنت الذي شكله نواب العموم من 49 ولاية مع فوكس انتراكتيف/ماي سبيس ومقره مركز بيركمان للإنترنت والمجتمع بجامعة هارفارد، كما أنه أيضًا مستشار لشبكة قنوات PBS Kids، وعضو في المجلس الاستشاري للسلامة في فيسبوك. موقع لاري الشخصي هو www.larrysworld.com.

باري أفتاب

باري أفتاب من الرواد في العالم في مجال سلامة الإنترنت وتثقيف الآباء والأبناء بخصوص الإنترنت. تساعد السيدة/ أفتاب بصفتها المديرة التنفيذية لـ WiredSafety.org - أكبر برنامج تعليمي للسلامة على الإنترنت - على التحقيق في الجرائم الإلكترونية ومنعها. تعمل السيدة/ أفتاب كمحامية في مجال الأمن والخصوصية وشؤون الإنترنت، علاوة على كونها مؤلفة ومدافعة عن حقوق الطفل، وهي تكرس حاليًا 90% من وقتها للعمل التطوعي في قضايا الإنترنت الخاصة بالأطفال والبالغين - بدءًا من حماية الأطفال من الجرائم الجنسية على الانترنت وحتى مساعدة البالغين في تجنب عمليات سرقة الهوية والاحتيال عبر الإنترنت. إن التركيز الرئيسي لها هو تعليم الالتزام بحسن السلوك على الإنترنت وخاصة للشباب - ويشمل ذلك مواضيع التنمر الإلكتروني والاستخدام المسؤول للتكنولوجيا. لمزيد من المعلومات قم بزيارة الموقع الشخصي للسيدة/ أفتاب من هنا، وتابعها على تويتر.